منتديات الملاحم و الفتن  

العودة   منتديات الملاحم و الفتن > المنتديات العامة > المنتدى العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 04-14-2010, 08:56 PM
سيف البراق سيف البراق غير متصل
Banned
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 100
معدل تقييم المستوى: 0
سيف البراق is on a distinguished road
افتراضي ان صدق تقويم المايا العلمى فهو ينتهى عندهم ديسبمر 2010و ليس 2012

بعد زلزال الصين اليوم

تناقشنا انا ومهندس فلبينى مثقف يعمل معى فى الدوام فتكلمنا عن 2012 و انها ليست نهايه العالم لانه لا يعلم نهايه العالم الا الله و لكنها قد تكون كوارث تحدث ان كانت نبؤه علميه و ليست دينيه فصدمت من رده عندما قال ان تقويم المايا لن ينتهى 2012 كما حسبوا بل 2010 قلت له pahget يعنى لماذا قال لانهم حسبوا 29 فبراير طوال السنين و لم ياخذوا فى اعتبارهم 28 فبراير
فغر فاهى الى الان

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04-14-2010, 09:02 PM
youssaf youssaf غير متصل
Banned
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
الدولة: ذرة انا في الكون عقلي عصاي
المشاركات: 269
معدل تقييم المستوى: 0
youssaf is on a distinguished road
افتراضي رد: ان صدق تقويم المايا العلمى فهو ينتهى عندهم ديسبمر 2010و ليس 2

بالله عليك أخي الكريم إن لم تقل لي أي لغة هذه <<لانهم لم حسبوا 29 فبراير
فغر فاهى الى الان>>

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 04-14-2010, 09:10 PM
youssaf youssaf غير متصل
Banned
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
الدولة: ذرة انا في الكون عقلي عصاي
المشاركات: 269
معدل تقييم المستوى: 0
youssaf is on a distinguished road
افتراضي رد: ان صدق تقويم المايا العلمى فهو ينتهى عندهم ديسبمر 2010و ليس 2

وما العلاقة بين نهاية تقويم تاريخي ما بحدوث كوارث مثلا إذا أنا كنت قد كتبت مذكرة لسنة 2010 فهل بانتهاء هذه السنة ستحل كارثة إنه مجرد نهاية تقويم أما أزمنة حلول الكوارث فلا يعلمها إلا الله عز وجل مهما بلغوا من علم فلن يعرفوا ذالك

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 04-14-2010, 09:31 PM
سيف البراق سيف البراق غير متصل
Banned
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 100
معدل تقييم المستوى: 0
سيف البراق is on a distinguished road
افتراضي رد: ان صدق تقويم المايا العلمى فهو ينتهى عندهم ديسبمر 2010و ليس 2

لعلها يا الحبيب ان صدقوا الموضوع علمى بحت و ليس نبؤه كدوره معينه و الله اعلم اما ان كانت نبؤه فحاشا لله ان يعلم احد الغيب
نقصد بكارثه مثلا دوره مثل دورة الشمس معروفه التاريخ و المده اعيتك مثالا للتقريب فقد يكون هناك دوره باذن الله فى الناظام الشمسى

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 04-14-2010, 10:29 PM
ضيف 6 ضيف 6 غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,461
معدل تقييم المستوى: 11
ضيف 6 is on a distinguished road
افتراضي رد: ان صدق تقويم المايا العلمى فهو ينتهى عندهم ديسبمر 2010و ليس 2

السلام عليكم
لا يوجد احد يعتقد بان تقويم لحضارة بائدة سوف يتسبب في اثارة الكثير من المشاكل بين سكان كوكب الارض في القرن الحادي والعشرين. انه تقويم انشىء على يد حضارة قديمة تعرف باسم " المايا " والتي ازدهرت خلال الفترة من 250 – 900 ميلادية . وشواهد إمبراطورية المايا تمتد حول معظم الولايات الجنوبية للمكسيك وتصل جنوبا إلى جواتيمالا والبرازيل والسلفادور والهندوراس. إن السكان في مجتمع المايا ، اظهروا مهارات متقدمه في الكتابة ، وكان لديهم قدرة مدهشة عندما قاموا بإنشاء المدن وتخطيطها .

وربما تعود شهرة شعب المايا إلى تلك الأهرامات التي بنوها وغيرها من الأبنية الفخمة والمعقدة . وقد كان لشعب المايا تأثير كبير جدا على الحضارة في أمريكا الوسطى ، وذلك ليس فقط ضمن حضارتهم ولكن على سكان بلدات أخرى في المنطقة ومازال حتى اليوم مازال عدد من شعب المايا يعيش حتى اليوم يكملون تقاليدهم القديمة . لقد استخدم شعب المايا العديد من التقاويم المختلفة وذلك من اجل مشاهدة دورة الأرواح. وفي حين أن التقويم له تطبيقات عمليه اجتماعية وزراعية وغيرها ، فقد كان ذا دلاله دينية . فكل يوم له روح حامية ، وهذا يدل بان كل يوم له استخدام خاص به. وهذا اختلاف كبير بين هذا التقويم و التقويم الغريغوري الحديث الذي يقوم بالأساس على التواريخ الإدارية والاجتماعية والاقتصادية.

إن معظم تقاويم المايا كانت قصيرة ، فمثلا تقويم " تزولكين " مدته 260 يوم وتقويم " هاب" يبلغ طوله حوالي طول ألسنه الشمسية 365 يوم. ثم قام المايا بتوحيد تقويم " تزولكين " و " هاب " في تقويم واحد وهو التقويم الدائري . وطوله هذا التقويم " 52 هاب " أو ما يعادل 52 سنه أو حوالي مدة جيل. وضمن التقويم الدائري يوجد ما يسمى ( تريكينا = دورة 13 يوم) و (فينتينا = دورة 20 يوم) . وبشكل واضح هذا النظام يستخدم فقط عند الأخذ بعين الاعتبار 18.980 يوم مميز على 52 سنه . بالإضافة لهذه الأنظمة فان المايا لديهم ما يعرف ايضا باسم " دورة كوكب الزهرة" . لقد قام بعض الأفراد من المايا بإنشاء تقويم موسس على موقع كوكب الزهرة في سماء المساء . ويعتقد بأنهم قاموا بنفس الشيء مع باقي الكواكب المعروفة في وقتهم في نظامنا الشمسي.

إن استخدام التقويم الدائري هو مفيد إذا أراد الشخص ببساطة أن يتذكر يوم ميلاده ومواقيت الطقوس الدينية ، أما عن تسجيل التاريخ فطبعا لا توجد أي طريقة لتسجيل أي يوم أقدم من 52 سنه. وصولا لهذه النقطة ، فان تقوم المايا يبدو مهجورا ولا اهمية له فهو وضع على معتقدات دينية ، الدورة الشهرية ، الحسابات الرياضية باستخدام الأعداد 13 و 20 كقاعدة وحدات والكثير من الخرافات المتعلقة بالتنجيم.

إن الرابط الرئيسي بين التقويم الحديث الذي بين أيدينا اليوم وتقاويم المايا هو تقويم " هاب " الذي ينتظم في 365 يوم في سنه شمسية واحدة وهنا من غير الواضح إذا كان المايا قاموا بحساب السنة الكبيسة أم لا . إن الإجابة للتقويم الطويل يمكن العثور عليها في " الحسابات الطويلة " في تقويم يدوم مدة 5126 سنه.
إن قاعدة السنة للحساب الطويل تبدأ من " .0.0.0.0.0 " كل صفر يتحرك من صفر إلى 19 ، وكل واحد منها يصور جدول لأيام المايا . وعلى سبيل المثال ، فان اليوم الأول في الحساب الطويل يرمز إليه 0.0.0.0.1 . وفي اليوم 19 سوف يكون 0.0.0.0.19 وفي اليوم العشرين سوف يرتفع مستوى وسوف يكون 0.0.0.1.0 . هذا الحساب يستمر حتى 0.0.1.0.0 ( حوالي سنه واحدة ) و 0.1.0.0.0 ( حوالي 20 سنه ) و 1.0.0.0.0 ( حوالي 400 سنه ). وبناء على ذلك ، إذا اخترنا اليوم 2.10.12.7.1 فهو يمثل تقريبا 1012 سنه و 7 أشهر و يوم واحد. ولكن ماهي علاقة كل هذا بنهاية العالم المزعومة! .

إن تنبؤات شعب المايا في مجملها مبنية على افتراض بان أمر سيء سوف يحدث عندما ينتهي تقويم الحساب الطويل. لقد انقسم الخبراء حول تاريخ نهاية الحساب الطويل ، ولكن بما أن شعب المايا استخدم الأرقام 13 و 20 في قاعدة الأنظمة العددية ، فان أخر يوم يكون في 13.0.0.0.0 ، وهذا يمثل 5126 سنه والحساب الطويل بدء في 0.0.0.0.0 والذي يوافق في التقويم الحديث 11 أغسطس 3114 قبل الميلاد ، ما يعني بان الحساب الطويل لنهاية 5126 سنه سيكون في 21 ديسمبر 2012.

للأسف عندما ينتهي شيء حتى وان كان تقويم قديم لحضارة بائدة ، هناك من يعتقد بشكل غير منطقي وربط غير عقلاني بين نهاية تقويم ما ونهاية الحضارة كما نعرفها بطريقة لا تخلوا من السذاجة. وخلاصة الموضوع أن الكثير اليوم في الشرق والغرب يتملكهم الخوف والفزع مبني على جهل ، ولكن ومع قليل من التفكير المنطقي كيف يمكن الإيمان بمعتقدات أسطورية والتطور العلمي ينفي ذلك . ومن جهة أخرى علماء الآثار وعلماء الميثولوجيا يعتقدون بان المايا يعتقدون بان عصر للتنوير سوف يبدأ عندما يأتي 13.0.0.0.0 وليس نهاية العالم. إذا لا يوجد أي دليل حقيقي وملموس يؤكد بان نهاية العالم قادمة وفق منظور شعب المايا .

إن الخرافات والأساطير يبدو إنها تعج بها قصص نهاية العالم وهي مفيدة لكي تكون قصة فيلم خيال علمي شبيه بسلسة " إنديانا جونز ومملكة الجماجم الكريستاليه " فقصتها مبنية على خرافة لشعب المايا وهي تحكي عن 13 جمجمه من الكريستال بإمكانها أن تحفظ البشرية من هلاك مؤكد.هذه الخرافة تقول بان 13 جمجمه قديمة إذا لم يتم إحضارها سويا وفي الوقت المناسب فان الكرة الأرضية سوف يحصل اضطراب في محور دورانها هذه قد تكون قصة مثيرة ولا يمكن أن ترقى إلى مستوى الحقيقة العلمية . ولعل اكبر الأخطار التي نسجت حول نهاية العالم في 2012 لإكسابها نوعا من الحقيقة ، هو وجود تهديد من كوكب خرافي لا وجود له يسمى كوكب اكس يعمل على القضاء على كافة أشكال الحياة ، او اصطدام العديد من الأحجار النيزكية أو ثقوب سوداء أو أشعة شمسية قاتلة ، أو انفجارات لأشعة غاما ، أو عصر جليدي او تغير في مواقع الأقطاب المغناطيسية للأرض . هناك العديد من الأدلة العلمية التي تنفي حدوث ماذكر سابقا في العام 2012 . وهي لا تعدو كونها تستخدم لأثاره الرعب في نفوس العامة إضافة لوجود من يغذي هذه الأفكار في أنحاء العالم بطرق مختلفة.

ولكن تبقى حقيقة ، بان نبؤه المايا حول نهاية العالم هي مبينه على تقويم والذي لم يصمم لحساب الأيام ما بعد العام 2012 ، بل أنه سواء ، كان الحساب الطويل سوف يبدأ من جديد "0.0.0.0.0" بعد " 13.0.0.0.0 " أو أن التقويم ببساطة سوف يكمل إلى 20.0.0.0.0 ( حوالي 8000 ميلادية ) وبعد ذلك سوف يبدأ من جديد. وهذا هو ما يحدث فعلا فعند نهاية دورة فانه يتم الانتقال إلى الدورة التالية ، ونحن في المجتمع المسلم كل سنه وبنهاية آخر يوم من شهر ذي الحجة ، لن يعقب ذلك اليوم نهاية العالم ولكن سوف يكون غرة محرم . ولذلك فان 13.0.0.0.0 في تقويم المايا سوف يكمل طريقة بشكل عادي جدا بحيث يكون اليوم التالي 0.0.0.0.1 أو 22 ديسمبر 2012 ولا شيء غير ذلك وتبقى نهاية العالم في علم الله عز وجل

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 04-14-2010, 10:44 PM
بدرالزمان بدرالزمان غير متصل
أديب
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
الدولة: دولة ابن من خلقه الله بيديه
المشاركات: 5,650
معدل تقييم المستوى: 20
بدرالزمان will become famous soon enough
افتراضي رد: ان صدق تقويم المايا العلمى فهو ينتهى عندهم ديسبمر 2010و ليس 2

بارك الله فيك اختي راجية الجنة على هذه المعلومات المفيده
وسبحان الله الذي له غيب السموات والارض .

__________________
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
( وَقُلِ الْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي لَمْ يَتَّخِذْ وَلَدًا وَلَم يَكُن لَّهُ شَرِيكٌ فِي الْمُلْكِ وَلَمْ يَكُن لَّهُ وَلِيٌّ مِّنَ الذُّلَّ وَكَبِّرْهُ تَكْبِيرًا )
هذه آية العز احببتها وجعلتها في التوقيع وأرجو ان يدخلني الله بحبي اياها الجنه
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 04-14-2010, 11:10 PM
ساعي99 ساعي99 غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 348
معدل تقييم المستوى: 10
ساعي99 is on a distinguished road
افتراضي رد: ان صدق تقويم المايا العلمى فهو ينتهى عندهم ديسبمر 2010و ليس 2

السلام عليكم

http://alfetn.com/vb3/showthread.php...%E1%ED%D3+2012

رد مع اقتباس
  #8  
قديم 04-15-2010, 01:22 PM
سيف البراق سيف البراق غير متصل
Banned
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 100
معدل تقييم المستوى: 0
سيف البراق is on a distinguished road
افتراضي رد: ان صدق تقويم المايا العلمى فهو ينتهى عندهم ديسبمر 2010و ليس 2

الرجل الفليبينى يقصد ان شعوبالمايا اذا صدق توقعهم العلمى و ليس الغيبى فان تاريخ انتهاء الدوره الشميه و الله اعلم سيكون 2010 لاننا نستخدم تقويم غير الذى كانوا يستخدمونه المايا فنحن عندنا فبراير28 و بعض الاوقات 29

رد مع اقتباس
  #9  
قديم 04-15-2010, 04:54 PM
خالدالحسيني خالدالحسيني غير متصل
Banned
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 943
معدل تقييم المستوى: 0
خالدالحسيني is on a distinguished road
افتراضي رد: ان صدق تقويم المايا العلمى فهو ينتهى عندهم ديسبمر 2010و ليس 2

السلام عليكم

إِلَى يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ (38)
وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (38)
38*38=1444
1444-13 =1431

رد مع اقتباس
  #10  
قديم 04-17-2010, 08:54 AM
باحث في النبؤات باحث في النبؤات غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,056
معدل تقييم المستوى: 11
باحث في النبؤات is on a distinguished road
افتراضي رد: ان صدق تقويم المايا العلمى فهو ينتهى عندهم ديسبمر 2010و ليس 2

هل لبركان ايسلندا .. تصديق لعام 2010 بدلا من 2012

سيتبين الوضع قريبا...

كل الشكر لصاحب الموضوع والاخ الفلبيني

__________________
اعد التفكير في اسلوب تفكيرك
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 04-17-2010, 09:27 AM
جعبة الأسهم جعبة الأسهم غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 17,668
معدل تقييم المستوى: 31
جعبة الأسهم is just really niceجعبة الأسهم is just really niceجعبة الأسهم is just really niceجعبة الأسهم is just really niceجعبة الأسهم is just really nice
افتراضي رد: ان صدق تقويم المايا العلمى فهو ينتهى عندهم ديسبمر 2010و ليس 2

الأخذ بالتواريخ يا اخوان لا يصح من مصادرنا !

فما بالكم وهي تواريخ من مصادرهم ، نسيتوا هذه العبارة :

(في عام 2008م تدمر العالم ، وتشققت الأرض ، وانتهت الحياة .....لينااااااااااااااااااااااااا)


هانحن في 2010 ..... أنصحكم لا تأخذوا منهم سوى ما يوافق الشريعة ، فشريعتنا مهيمنة على ما عندهم ..والله أعلى وأعلم

رد مع اقتباس
  #12  
قديم 04-18-2010, 10:50 AM
ذات النطاقين ذات النطاقين غير متصل
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 16,132
معدل تقييم المستوى: 31
ذات النطاقين is a jewel in the roughذات النطاقين is a jewel in the roughذات النطاقين is a jewel in the rough
افتراضي رد: ان صدق تقويم المايا العلمى فهو ينتهى عندهم ديسبمر 2010و ليس 2

http://www.diagnosis2012.co.uk/1.htm#Mayan%20Calendar


موقع جيد يتحدث عن تقويم المايا

رد مع اقتباس
  #13  
قديم 04-19-2010, 08:52 AM
باحث في النبؤات باحث في النبؤات غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,056
معدل تقييم المستوى: 11
باحث في النبؤات is on a distinguished road
افتراضي رد: ان صدق تقويم المايا العلمى فهو ينتهى عندهم ديسبمر 2010و ليس 2

متابعة لبركان ايسلندا...

رد مع اقتباس
  #14  
قديم 04-19-2010, 09:22 AM
ALAAMRI ALAAMRI غير متصل
Banned
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 924
معدل تقييم المستوى: 0
ALAAMRI is on a distinguished road
افتراضي رد: ان صدق تقويم المايا العلمى فهو ينتهى عندهم ديسبمر 2010و ليس 2

ملف مرفق 1121

دراساته العلمية التاريخية تثبت أن السنة الميلادية تختلف عن الفعلية 4 سنوات
السبت, 12 رجب 1425
الرياض: موسى بن مروي



الشيخ كاظم: التقويم الميلادي خاطئ.. وأحد الأدلة ولادة المسيح صيفاً واحتفال النصارى به شتاء!



أوضح عالم متخصص في علوم الفلك والتقويم الشمس والقمري أن حسابات التقويم الميلادي المعتمدة حاليا في العالم تتسم بالخلل والنقص وأن الذين وضعوا أسس التاريخ الميلادي قد ارتكبوا أخطاء حسابية تقويمية أثرت على صحة التقويم الميلادي ودقته.
ودعا الشيخ محمد كاظم حبيب الحائز على براءة اختراع التقويم الأبدي المقارن من الولايات المتحدة، واشنطن دي.سي، وكبير الوعاظ بوزارة العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف في دولة الإمارات العربية المتحدة، دعا علماء الفلك في العالم إلى دراسة مشروع إصلاح التقويم الميلادي (الشمسي) من جديد بعد الإصلاحات الفاشلة في تاريخه وإعداد تقويم ميلادي جديد مع الأخذ بعين الاعتبار الفرق في تحديد سنة الميلاد التي تشير الدراسات العلمية التاريخية إلى أنها تختلف عن الحقيقة في حدود 4سنوات، مؤكد أنه تمكن من تحديد طول السنة الشمسية على ضوء ما ورد في القرآن الكريم ومعطيات التقويم الأبدي، وأفضى به ذلك إلى اكتشاف خطأ الإصلاح اليولياني للتقويم الميلادي ثم خطأ الإصلاح الغريغوري، وهما يعدان من الأسس التي قامت عليها حسابات التقويم الميلادي الحديث.
وأشار الشيخ كاظم مستشهدا بما ورد في الكتاب العزيز إلى أن الأرض تدور حول الشمس كما أن القمر يدور حول الأرض والجميع في حركة دؤوب منذ بداية الخلْق إلى قيام الساعة، حول نقطةٍ مركزيةٍ لا تَشويشَ فيها ولا خَلَل، بتقدير العزيز العليم.. مصداقا لقوله تعالى : "الشمس والقمر بحسبان".. ولا يؤيد الشيخ كاظم تفضيل التقويم القمري على الشمسي من حيث الدقة فكلاهما من تقدير العزيز العليم.. ولكنه يعتقد أن نظام الحساب القمري أَيْسَرُ للبشر وأسْهلُ من النظام الشمسي، ولذلك جعله الله تعالى أساساً لحساب الزمن ومعرفة أوائل الشهور وإحصاء عدد السنين وتقدير الأيام من دون الشمس، لحكمةٍ ربانية بالغة أو أكثر من حكمةٍ.. فمظاهر التغير في القمر واضحة وكل يمكنه ملاحظتها بخلاف التغيرات التي تطرأ على الشمس ولا يدركها سوى المتخصصين.
أما التقويم المسمى بالميلادي فكان في الأصل على عهد الرومان تقويماً قمرياً خاطئا السنة فيه عشرة أشهر فقط.. ثم بدل إلى النظام الشمسي، وأُضيف إليه شهران آخران (يناير وفبراير) لتكون السنة الشمسية من اثني عشر شهراً. فهو تقويم هجين إذ كان في الأصل قمرياً ثم تمَّ ترقيعُه ليصبح شمسياً!.. فجاء بعيداً عن الصواب كل البعد (بزيادة حوالي 25 يوماً كل قرن أي حوالي 520 يوماً منذ تأسيسه حتى الساعة!!!) وبعد حوالي قرن ونصف القرن قام (يوليوس قيصر) بمحاولة تصحيحه عام 46 ق.م فجاء التصحيح خاطئاً أيضاً وبعد عدة قرون تبنته الكنيسة الكاثوليكية على عِلاّته وأخطائه وعيوبه واستمر الناس يعملون به على هذه الحال حتى نَهَضَ البابا (غريغوري) الـ 13 في القرن الـ 16 للميلاد فأدخل عليه بعض التصحيح فاشتهر باسم التقويم الغريغوري عام 1582م. ولكنه بقي تقويماً سقيماً عليلاً يحتاج للتصحيح وما زال بحاجة إليه رغم مرور حوالي 21 قرناً شمسياً أو أكثر على تأسيسه!.
واستمر الناس يعملون به على علاّته وأخطائه وعيوبه حتى هذه الساعة من بداية الألفية الثالثة!!! حيث تم اكتشاف هذه الأخطاء بتوفيق الله عز وجل وببركة القرآن الكريم، فظهر يقيناً خطأ التقويم الميلادي الشمسي الذي تبناه الغرب ثم الحكومات العربية والإسلامية في القرن الميلادي المنصرم بعد عصر الهيمنة الصليبية وخصوصاً حين اتخذت هذه الدول مجتمعةً العربيةُ منها والغربيةُ على السواء من (تقويم الأكاديمية البحرية الملكية البريطانية المقارن (ميلادي/هجري) الذي اشتمل على ألفيْ سَنة هجرية من 1هـ حتى 2000هـ مقارنة بالتقويم الشمسي الميلادي) تقويمَها الأوحد، فاتخذه الأكاديميون الفلكيون في الشرق والغرب كأمّ الكتاب فلكياً، لا يأتيه الباطل - بزعمهم-، ولا يجرؤ أحدٌ على التفكير بنقده، فضلاً عن تجريحه أو محاولة إصلاحه. فجعلوا السنة الشمسية من: 365.242217 يوماً بعد أكثر من تصحيحٍ على مسار تاريخه، وكان ذلك خطأً جديداً أو تأكيداً للخطأ القديم وتعزيزاً له! حيث تبين مؤخراً في ضوء الحسابات الفلكية القرآنية الرياضية أن طول السنة الشمسية الحقيقي يقيناً يساوي 364.99666666666 يوماً أي أقل من 365 يوماً بـ 4.8 دقائق = 288 ثانية. وليس أكثر من 365 يوماً بـ 6 ساعات أو أقل قليلاً كما يزعمون. وبالتالي فليس هناك مجال ألبتة "للكبس" في التقويم الشمسي ولا حاجة إليه؛ لأن السنة الشمسية لا تزيد ألبتة عن 365يوماً أبداً!!! بل تنقص عنها قليلاً!!! وقد تبين في ضوء الحسابات الفلكية الرياضية للقرآن الكريم أن طول السنة الشمسية الحقيقي هكذا: = 109499يوماً ÷300 سنة شمسية = 364.99666666666 يوماً وهذا يساوي (364يوماً و23 ساعة و55 دقيقة و12 ثانية) ! أي أقل من 365 يوماً بـ 4.8 دقائق = 288 ثانية!.
وبالتالي فإن طول الشهر الشمسي الحقيقي = 30.416388888888 يوماً أي: (30يوماً و10ساعات - 24ثانية)
وأما طول السنة القمرية الحقيقي فهو كما يلي: مدة خلق الكون بالأيام ÷ نفس المدة بالسنين القمرية هكذا:
2126200يوم ÷ 6000 سنـة قمـرية مـدة خلـق الكـون في القـرآن الكريم = 354.36666666666 يوماً
وطول الشهر القمري الحقيقي: 354.36666666666 يوماً ÷ 12شهراً = 29.530555555555 يوماً أي (29يوماً و12ساعة و44دقيقة)!.
وبذلك يكون متوسط طول السنة الشمسية زائداً عن متوسط طول السنة القمرية بما يلي:
364.99666666666 يوماً - 354.36666666666 يوماً = 10.63 أيام = (10 أيام و15 ساعة و7 دقائق و12 ثانية) أي أقل من 11 يوماً وسطياً كل عام: أي ( أحياناً 10 أيام وأحياناً 11 يوماً وأحياناً 12يوماً) وهكذا يكون الفرق الشهري وسطياً بين النظامين الشمسي والقمري كما يلي:
0.8858333333333 يوماً = 21.259999999999 ساعة أي:
21ساعة و15دقيقة و36ثانية. وهي المدة التي يزيد فيها طول الشهر الشمسي عن الشهر القمري وسطياً في ضوء الحسابات الفلكية الرياضية للقرآن الكريم.
وهذا ما يجعل العبادات الموسمية القمرية كالصوم والحج مثلاً تتنقل على مدار الفصول السنوية الشمسية 3مرات كل قرن قمري. أي بمعدل مرة كاملة كل 33.333 سنة قمرية.
وضرب الشيخ كاظم مثالا على حساباته بقصة أهل الكهف مشيرا إلى قول الله تعالى عن أهل الكهف: (وَلَبِثوا في كهفهم ثلاثَمِائةٍ سنينَ وازدادوا تسعاً) [الكهف:25] وشرح ذلك بقوله " ألا يكفي أن يمكثوا ثلاثَمِائةٍ سنينَ فقط لتتم المعجزة؟ فلماذا ازدادوا تسعاً؟ لقد أرشدنا الله تعالى في هذه الآية المعجزة إلى تحديد طول السنة الشمسية بدقة فائقة من جهةٍ، وإلى وجـوب استعمال نظام الحساب القمري في كل حساباتنا الزمنية من جهة أخـرى. فلقد عَدَلَ القرآنُ الكريمُ عن التعبير البسيط إلى التعبير المركب بهدف استخدام نظام الحساب القمري في قياس الزمن وتحديد مدة الحَدَث. فلو اكتفى بالقول ثلاثَمِائةٍ سنينَ لكان ذلك استخداماً لنظام الحساب الشمسي في تحديد مدة إقامة الفتية في الكهف، ولكن الله تعالى قال: وازدادوا تسعاً للتعبير عن نفس مدة المكوث في الكهف ولكن بنظام الحساب القمري ! إضافة إلى أن الله عز وجل قد جعل النظامَ القمريَ أساساً لتحديد مدة النظام الشمسي وليس العكس. فكأنه سبحانه يقرر أن نظام الحساب القمري أدق من غيره وهو الأساس في حساب الزمن عند الله وعند الناس. ولذلك نجده سبحانه قد استعمل من قبلُ هذا النظامَ القمري في حساب مدة خلْق الكون حين قال سبحانه إنه خلق السماوات والأرض في ستة أيام كل منها كألف سنة قمرية "، مؤكدا أن أثبت البحث العلمي الفلكي للتقويم الأبدي فكانت مدةُ خْلقِ الكون من البداية حتى ساعة خلْقِ آدم عليه السلام ستة آلاف سنة قمرية تعدل 72000شهر أي 2126200 يوم كما هي في حسابات التقويم الأبدي اليقينية.
وفي المعجزة الواردة في قصة أصحاب الكهف نجد أن 309 سنوات قمرية - طولها بحسب التقويم الأبدي 109499 يوماً - تعدل 300 سنة شمسية أي إن طول السنة الشمسية في ضوء القرآن الكريم والتقويم الأبدي المقارن هي بالتحديد كما يلي:
109499 يوماً ÷300 سنة = 364,99666666 يوماً
0.99666666× 24ساعة = 23,91999984ساعة
0,91999984×60 دقيقة = 55,1999904 دقيقــة
0,1999904×60 ثانية = 12 ثانيـة
وهكذا فإن طول السنة الشمسية منذ أن خَلَق اللهُ الأرضَ والشمسَ والقمرَ وإلى أن تقوم الساعة هو (364يوماً و23ساعة و55دقيقة و12ثانية) وليس كما زعم الفلكيون قديماً وحديثاً حين جعلوه من مرحلة لمرحلة من 366,25يوماً ثم 365,25 يوماً في نظام الإصلاح اليولياني ثم365,2422 يوماً في نظام الإصلاح الغريغوري. وكل ذلك أخطاء بشرية فلكية متوالية في تحديد طول السنة الشمسية كان لها أثرها السلبي على تحديد مكان الشمس في أفلاكها وبروجها وبالتالي على تحديد ميقات بداية الفصول الأربعة واختلاف الطقس والمناخ بين النظرية والتطبيق !!! حيث بلغ الفرق والخطأ منذ عهد يوليوس قيصر عام 45ق.م حتى عامنا الحالي 2004م حوالي (520 يوماً).!!! كما يلي:
0,25333334 × 24س = 6,080000016 ساعات
,080000016 × 60د = 4,8000096دقـائق
0,8000096 × 60ث = 48 ثـانيــة
أي حوالي (6 ساعات و4دقائق و48ثانية كل عام) وهذا يعدل 6,080000016 ساعات × (2004+45=2049سنة) = 12459,95ساعة #÷24#519 يوماً أي أكثر من خمسمائة يوم بلغ فرق الخطأ في التقويم المسمى بالميلادي منذ عهد يوليوس قيصر حتى اليوم.
وينطلق الشيخ كاظم من الحقائق السابقة إلى بيان الخطأ الكبير في التقويم الميلادي حين زعم أصحابه أن ميلاد المسيح كان في فصل الشتاء وموسم الثلوج والأمطار والبرد والرعد ولكنه كان في حقيقة الأمر في أوج فصل الصيف الحار وهو موسم نضوج البلح حيث أوحى الله تعالى لمريم أن تهز النخلة فتساقط عليها البلح الناضج : (فأجاءها المخاض إلى جذع النخلة... وهُزي إليكِ بجذع النخلة تُساقط عليك رطباً جنياً. فكلي واشربي وقرّي عيناً... ([مريم :23-26]
ومعلوم أن الرطب ينضج في موسم الصيف مع شدة الحرارة وليس في فصل الشتاء حيث السماء ملبدة بالغيوم في موسم البرد الشديد وتساقط الثلوج. وبالرجوع إلى هذه القصة في موضعها من الأناجيل نجد أن الرعيان كانوا في البرية يرعون الغنم حيث العشب الأخضر والسماء صافية في المساء والنجوم تتلألأ وكل ذلك لا يكون في الشتاء والفرق بين التوقيتين حوالي خمسة أشهر!
والخلاصة: أن طول السنة الشمسية في ضوء القرآن الكريم وحسابات التقويم الأبدي اليقينية أقل من 365يوماً بمقدار (4,8) دقائق والتي يتجمع منها على مدى 300سنة شمسية: 4,8 ×300سنة=1440دقيقة =24ساعة =1يوماً كاملاً يجب حذفه على رأس كل 300سنة ومضاعفاتها مثل الأعوام التالية:
300 و600 و900 و1200 و1500 و1800 و2100 و2400 و2700 و3000 ...إلخ. وهكذا نجد أن (نظام الكبْس في الحساب الشمسي) قد أُلغي تلقائياً. فهناك حذفُ يومٍ كل 300 سنة وليس كبس يوم كل أربع سنوات.
كما اقترح أيضاً تغيير أسماء الشهور الوثنية (يناير، فبراير، مارس، أبريل، يونيو، يوليو، أغسطس) والشهور غير المنطقية (سبتمبر، أكتوبر، نوفمبر، ديسمبر) فالشهر الثالث مثلاً (مارس) يعني إله الحرب والانتقام! والشهـر الثاني عشـر (ديسمبر) في اللاتينية يعني: (العاشـر) ولكن يـراد به (الثاني عشر)... كما اقترح أن يكون توزيع أيام السنة الشمسية في التقويم الميلادي المقترح بعد تصحيحه من جهة المتخصصين العالميين في السنين العادية من 365يـوماً أي بزيادة (4,8) دقائق كل سنة فقط وفي السنة التي تقع على رأس عام 300 ومضاعفاته تكون السنة الخاصة من 364 يوماً كما يلي:


فيكون المجموع في السنة العادية 365 يوماً. وفي السنة الخاصـة يحذف يوم من الشهـر الحادي عشر فتصبح من 364 يوماً وذلك على رأس العام 300 ومضاعفاته.
وأشار في البحث العلمي إلى حقائق أخرى كانت مُغيّبة عن الواقع الفعلي دهوراً متوالية:وأهمها: أن (نظام الحساب الستيني الزمني) مُعتمَد في حسابات القرآن الكريم أيضاً من خلال التطبيقات العملية في هذا البحث خاصة وليست من صنع أي شعب من شعوب الأرض كما يزعم الفلكيون الأكاديميون بدون أدنى دليل. ومثل ذلك اعتماد "الأسبوع" واعتماد "عدد شهور السنة الشمسية أو القمرية "اثني عشر شهراً" وكل ذلك من تقدير العزيز العليم أيضاً. وليس من جهود الأمم في أي مرحلة من مراحل التاريخ البشري كما يزعمون! فقد وردت جميعها في القرآن الكريم وهي مما علّمه الله تعالى لآدم عليه السلام وذريته من بعده.
ودعا الله أن يخدم هذا الاكتشاف الإنسانية عامة دون استثناء ويكشف الحقائق المُغيَبة منذ فجر التاريخ حتى اليوم. ولولا المعطيات القرآنية المعجزة وحسابات التقويم الأبدي اليقينية ما وصل إلى اكتشاف خطأ الحسابات الأكاديمية المتعلقة بالنظام الإصلاحي اليولياني، ثم خطأ الحسابات الأكاديمية المتعلقة بالنظام الإصلاحي الغريغوري! مؤكد أن التقويم الشمسي الميلادي كان قائماً على أخطاءٍ متوالية عبر العصور والدهور حتى الساعة حيث بلغ مجموع هذه الأخطاء حوالي 520 يوماً!.
ونصح الحكوماتِ والدولَ، والمتخصصين من الفلكيين خاصة أن يبادروا إلى إصلاح التقويم الشمسي الميلادي على ضوء الاكتشاف الحديث لطول السنة الشمسية في ضوء القرآن الكريم والتقويم الأبدي علماً بأن التقويم الميلادي أبعد ما يكون عن ميلاد المسيح عليه السلام شكلاً وموضوعاً وحري به أن يسمى بالتقويم الروماني فليست بدايتهُ غيرَ متطابقة مع تاريخ ولادة المسيح فحسب، ولكنها مخالفةٌ أيضاً للبحث العلمي التاريخي ولمعطيات القرآن الكريم والإنجيل. وليس لأسماء شهوره الوثنية صلة بالمسيحية ولا بالمسيح ولا بأمه ولا بحوارييه من قريب أو بعيـد، وما ليس وثنيـاً من هذه الأسمـاء فهـو غير منطقي! كالأشهر العددية مثل: شهر (سبتمبر) الذي يرمز للشهر التاسع من التقويم الميلادي ولكنه يعني باللغة اللاتينية (السابع)!! وكذلك شهر (أكتوبر) الذي يرمز للشهر العاشر في التقويم المشار إليه ولكنّ معناه باللغة اللاتينية (الثامن)!! وشهر (نوفمبر) الذي يرمز للشهر الحادي عشر من التقويم ومعناه باللاتينية (التاسع)! ثم شهر (ديسمبر) الذي يرمز للشهر الثاني عشر ومعناه باللاتينية (العاشر)!. فكم هو جديرٌ بالعقلاء والحكماء والمتخصصين الغربيين وولاة الأمر فيهم أن يصلحوا هذه الأخطاء الشنيعة وأن يبادروا إلى طرح العناد أو الإصرار على الخطأ والفساد واستبدال التقويم الشمسي المنعوت بالميلادي برمته بتقويم شمسي جديد سليم

http://www.wahajr.com/hajrvb/showthread.php?t=402870236

رد مع اقتباس
  #15  
قديم 04-19-2010, 10:40 AM
باحث في النبؤات باحث في النبؤات غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,056
معدل تقييم المستوى: 11
باحث في النبؤات is on a distinguished road
افتراضي رد: ان صدق تقويم المايا العلمى فهو ينتهى عندهم ديسبمر 2010و ليس 2

نعم ... كلام الشيخ عن خطأ التقويم صحيح..

ولكن الخطا عمدا تم وضعه حتى تختل موازين النبؤات عند الناس...

ولكن الله قيض للبشر من يكشف هذا المكر..

وكان فلكي مصري ايضا كشف هذه الحقيقة .. وتحدث عن احداث قادمة

قرات المقال عنه قبل 15 سنة..

اظن انها كانت جريدة المصور المصرية وكذلك اظن له لقاء في جريدة الهدف الكويتية

المهم ا..الحقائق ستتكشف

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:23 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.