منتديات الملاحم و الفتن  

العودة   منتديات الملاحم و الفتن > منتديات الأبحاث و المشاركات المتميزة > أرشيف الملاحم و الفتن

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 11-13-2004, 11:49 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
.
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,254
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي مخطوطات قمران دراسة و تحليل

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

أيها الأخوة الأفاضل

بعد أن من الله علينا بصيام شهر رمضان الكريم

يسرني أن أضع بين أيديكم هذا البحث الجديد
و الذي سأبدأ إن شاء الله بإنزال أجزائه و على دفعات ابتدئا من ثالث أيام عيد الفطر السعيد
أعاده الله علينا و عليكم باليمن و البركة و النصر المبين لأمتنا الإسلامية إنه على كل شيء قدير

أبو سفيان

__________________
يَا أَيُّهَا الَّذِين َآمَنُواْ لاَ تَتَّخِذُواْ الْيَهُودَ وَ النَّصَارَى أَوْلِيَاء بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لاَيَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ (51) فَتَرَى الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ يُسَارِعُونَ فِيهِمْ يَقُولُونَ نَخْشَى أَن تُصِيبَنَا دَآئِرَةٌ فَعَسَىاللَّهُ أَن يَأْتِيَ بِالْفَتْحِ أَوْ أَمْرٍ مِّنْ عِندِهِ فَيُصْبِحُواْ عَلَى مَاأَسَرُّواْ فِي أَنْفُسِهِمْ نَادِمِينَ (52)

التعديل الأخير تم بواسطة abo sfyan ; 11-13-2004 الساعة 11:51 PM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11-15-2004, 05:18 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
.
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,254
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
يعتبر هذا الكتاب الذي سنتناوله بالبحث إن شاء الله أحد أهم الكتب التي ترجمت و نسبت من حيث الفكر إلى الطائفة الأسينية و التي عثر على الكثير من المخطوطات التي تعود إليهم في منطقة البحر الميت
مخطوطة الكتاب معروفة من قبل العثور على مخطوطات قمران لكن القائمين على ترجمة المخطوطات ينسبون هذا الكتاب إلى ذات الطائفة الأسينية و التي كانت تقيم في قمران قرب البحر الميت
يقدم هذا الكتاب النبوءات بشكل أدب موروث و متناقل من جميع ما جاء في الكتب السماوية القديمة
طبعا الكتاب لا يخلو كغيره من كتب القوم من الأخطاء سواء منها الأخطاء الناتجة عن تأخر التدوين أو إدخال بعض الأهواء فيها
,,,,,,
المميز في هذا الكتاب قدم نسخته حيث يمتد تاريخ تدوين و تجميع هذا الكتاب إلى القرنين السابقين للميلاد و البعض يعتقد أن هناك جزء منه تم تدوينه بعد الميلاد ببضع عقود مما يعني أن الكتاب عبارة عن أجزاء تم تجميعها على مدى قرنين من الزمن و الله أعلم
,,,,,,
الميزة الأخرى للكتاب تجدها في تجسيد التوحيد في العبادة لله
مما يجعله أكثر مصداقية من بقية كتب بني إسرائيل خصوصا و أن هذا الكتاب لا يعتبر منسوبا لنبي بعينه بل يكاد أن يكون أدب شعبي منقول مما جاء به الأنبياء لذلك لم تصله يد التحريف بالشكل الذي وصلته الكتب الأخرى خصوصا و أنه لا يتحدث لا بالعقيدة و لا بالتشريع
و نحن نعلم أن أكثر شيء ناله التحريف من كتب الأنبياء السابقين هما العقيدة و التشريع لأنهما العمود الفقري لأي شريعة سماوية و الله أعلم
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

و لكن عندما تمد روما إمبراطوريتها على مصر أيضا مخضعة أياها لحكم و احد , عندها فإن المملكة العظيمة جدا للملك الخالد ستشع على البشر و سيأتي أمير نقي ليقهر صولجانات الأرض كلها على مدى قرون الزمن الذي يسرع عندها سيكون أيضا الغضب ضد سكان اللاتيوم قد أصبح محتوما
{ طبعا القارئ للسطور السابقة يتبادر إلى ذهنه التأويل التالي
بعد إخضاع الرومان لمصر ستظهر الأمة المحمدية أو سيشع نور الإسلام على البشر بعد المعركة التي خسرت خلاها كيلوباترا الحرب و آل حكم مصر لروما
لكن الصحيح أن تفسير النص السابق مخالف لهذا التفسير تماما فهو يتحدث تحديدا عن الزمان الذي نعيشه اليوم أي أنه يتكلم عن انبعاث جديد للمملكة العظيمة ( الأمة المحمدية ) و ظهور الأمير النقي فيها و الذي سيبسط سلطانه على الأرض بعد أن يتم أمرين
الأول : سيطرة الروم على مصر
الثاني : وقوع غضب الله على الروم
و قبل الانتقال للسطور التالية دعونا نتساءل عن ماهية مصر هذه و التي سيحتلها الروم أو التي ستمتد سيطرتها عليها
هل المقصود هنا مصر المعروفة و بعينها أم هو قطر عربي أخر ؟؟
و إذا كان المقصود قطرا غير القطر المصري فلماذا زج باسم مصر في هذه النبوءة ؟؟
دعونا نترك هذا الأمر لنعود إليه لاحقا إن شاء الله }

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

ثلاثة سيكبدون روما نهاية محزنة , و الرجال كلهم سيهلكون في بيوتهم عندما سينصب من السماء سيل من النار المتعبة البائسة , متى سيأتي هذا اليوم ؟؟
مع حساب الله الخالد ( يوم ) الملك العظيم
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
الأسطر السابقة وحدها تنفي أن يكون المقصود بما سبق هو احتلال روما لمصر أيام كليوباترا ذلك أن روما في ذلك الوقت قد حكمت مصر لقرون طويلة حتى مجيء الإسلام و لم تنتهي روما هذه النهاية المحزنة حتى اليوم
إذاً فمن هي روما هذه التي سيكبدها ثلاث رجال نهاية محزنة جدا بحيث يموت الرجال كل الرجال في بيوتهم بسبب سيلاً من النار سيصب فوقها ؟
إن التفكير المنطقي في صفة أو قدرة تلك النار التي يمكنها قتل الرجال في بيوتهم بكل تلك السرعة و القوة تجعلنا مجبرين على استبعاد السلاح القديم بشكل نهائي خصوصا و أن النبوءة تشير إلى أن ثلاثة سيكونون خلف إرسال تلك النار هذا طبعا لو أخذنا بأن المقصود بالثلاث , ( ثلاث رجال و ليس ثلاث دول )
و أنا أرجح الخيار الأول كونه أكثر ملائمة للواقعة
فهو هجوم نووي مفاجأ غير متوقع يحصد مئات الألوف من البشر في تلك البقعة قبل أن يلتفت إليه أي شخص بعكس الهجوم العسكري لثلاث دول حيث سيكون القطر المصاب في حالة من التأهب حتى لو كانت تكل الحرب مفاجأة له لعلمنا بالزمن الذي يحتاجه الصاروخ للوصول إلى الهدف المنشود مع إمكانية اعتراضه من قبل القطر المُهاجم خصوصا إذا كان المُهاجم دولة كأمريكا مثلاً
مع الأخذ بما سيأتي لاحقا من وصف لهذا اليوم
و الذي سيكون الغضب فيه عاما و شاملاً
مع العلم بأن المقصود باليوم ليس اليوم بالمعنى الزمني المحدود بل المقصود هو فترة زمنية معينة يتم فيها تعذيب الله لكل الطغاة على الأرض
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
و أنت أيضا أيتها المدن عمري نفسك أيضا اليوم و تحلي جميعا بالهياكل و الملاعب و الساحات العامة و تماثيل الذهب و الفضة و الحجارة حتى تصلي بها إلى هذا اليوم المر لأن اللحظة الآتية حيث ستنتشر رائحة كبريت عند البشر كلهم و سأعدد بالتالي واحدة واحدة المدن التي سيحتمل فيها البشر الكارثة
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
طبعا السطور السابقة تبين لنا مدى التطور العمراني لمدن الأرض من حيث البيوت و المرافق العامة سائرة بذلك إلى قدرها الذي قدره الله
لها
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
كما أود أن أنبه إلى أن مصطلح ( رائحة الكبريت )
رائحة الكبريت تدل في الأدب التوراتي على شيء مشابه لما حدث بسدوم أي أنها ترتبط من حيث المعني بغضب رباني يصيب البقعة التي أشير إليها برائحة الكبريت

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـ

بلعار
ثم سيأتي بلعار من سباستي و سيبني جبالا عالية و يجمد البحر و شمس النار الكبيرة و القمر الساطع و سيبعث موتى و سيصنع للبشر علامات كثيرة إنما التي لن يستطيع أتباعها
بالنتائج فستكون أعمال خداع و سيخدع فانين كثيرين من عبريين مؤمنين ومختارين أ و كفار وأشخاصا آخرين لم يسمعوا بعد بالله ولكن عند ما يحين وقت إتمام وعيد الله الأكبر فإن قوة حارقة مرتفعة من أعماق البحر ستصل الأرض و ستبتلع بلعار و جميع البشر المتكبرين الذين كانوا قد منحوه الإيمان
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
بلعار في الأدب التوراتي : هو رئيس الأرواح الشريرة أو هو عدو الله
سيباستي أو السيبستيون مصطلح يشير إلى مكان غير معروف
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
طبعا نحن كمسلمين نعلم من هو بلعار هذا من خلال السنة النبوية
فهو بلا شك المسيح الدجال
أما إيقافه للشمس و القمر فقد يكون المقصود بها تغير نواميس الكون في أيامه في ما يتعلق بدوران الأيام كما تعلمون و بالتالي فإن اليوم الأول للدجال كما هو معلوم لدينا من السنة النبوية مقداره عام كامل أي أن الشمس ستثبت في نصف الكرة الأرضية لمقدار ستة أشهر و كذلك القمر في الجزء الأخر ثم يحدث العكس لستة أشهر أخرى في جزئي الكرة الأرضية كذلك اليوم الثاني المقدر بشهر و الثالث المقدر بإسبوع أما جمود البحر فليس لدينا في السنة النبوية ما يؤيده و قد ينتج عن الليل الطويل لليوم الأول مع العلم أن هناك آثار لدينا يشير البعض منها إلى صعوبة ركوب البحر أخر الزمان و منها ما يشير إلى عدم القدرة على ركوبه في تلك المرحلة و الله أعلم
أما بناء الجبال فكما يعلم الكثير و لا مجال هنا لاستعراض النصوص النبوية أن الدجال يأتي و معه جبال من الطعام ليظل الناس به
أما بعث الموتى فليخسأ فهو أتفه من ذلك لكن هذه الشبة سببها الرجال الذي يقتله الدجال ( ينشره نصفين ) ثم يطلب من يقوم فيقوم بأمر الله كما أنه يرسل الجن فيتمثلوا بصور بعض الناس ممن مات ليطلبوا من ذويهم إتباع الدجال و هذا كله صحيح في السنة النبوية و لا مجال للمراء فيه
بقية الخلاف في النهاية التي سينالها بلعار
فنهايته كما جاء على لسان سيد البشر على يد نبي الله عيسى عليه السلام
,,,,,,,,,,,,,,,,

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 11-17-2004, 02:36 AM
جريرالصغير جريرالصغير غير متصل
الوافي للمنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 445
معدل تقييم المستوى: 10
جريرالصغير is on a distinguished road
افتراضي

أحسنت

وليتك تعطينا فكرة عن علاقتك أنت بالمخطوطة

بمعنى هلى رأيتها رأي العين أم تنشر دراسة لأحد عنها ؟

شكرا لك

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 11-18-2004, 10:52 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
.
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,254
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
الأخ الفاضل جرير الصغير
حياك الله و مرحبا
أنا لم أرى مخطوطة هذا البحث مطلقا
و لكني أعتمد في بحثي على كتاب مترجم لكتاب أخر يعتبر هو ترجمة للمخطوطة التي تحدثت عنها
أي أن الكتاب الذي بين يدي هو كتاب باللغة العربية و هو مترجم عن اللغة الأجنبية
أنا أنقل ما جاء في مقدمة الكتاب حول المخطوطة لكني لم أراها و لم أرى الكتاب الذي ترجم عنه هذا الكتاب

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 11-19-2004, 09:45 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
.
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,254
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته



بعد أن يستعرض النص القادم الإمبراطوريات التي ستحكم على الأرض كالإمبراطورية الفارسية و المصرية و الرومانية فجأة ينتقل ليصف لنا إمبراطورية غريبة أرجو أن تتمعنوا بصفاتها



( و من إمبراطورية أخرى ستمارس السلطة عندها و هي بيضاء ذات قادة متعددين )

نحن نعلم أن الإمبراطوريات القديمة كانت تحكم حكما مطلقا من قبل الإمبراطور أو الملك لكن الإمبراطورية الموصوفة هنا تتميز بتعدد قادتها و كأنها تشير إلى نظام حكم غير مفهوم أولئك الذين نقلوا هذه النبوءات في ذلك الزمن

بدءاً من البحر الغربي و ستسيطر على أقطار كثيرة و تدمر شعوب كثيرة ثم سترعب الملوك جميعا و ستنهب الكثير من الذهب و الفضة من عدد كبير من المدن و سيوجد أيضا في الأرض الإلهية الذهب و الفضة و الحلي سيضطهدون البشر

(هذه الإمبراطورية البيضاء و التي ستخرج على البشر من البحر الغربي ستسيطر على شعوب و ستدمر شعوب و ستنهب شعوب

ستنهب الذهب و الفضة من تلك المدن هذا الذهب و الموجود جزء منه أيضا في الأرض الإلهية

فما هي هذه الأرض الإلهية ؟؟

أولاً : و كما هو معلوم لا يوجد قطر من أقطار الأرض إلا و يحتوي الذهب و الفضة و بكميات متفاوتة

لكن صيغة النبوءة السابقة تدل على أن هذا الذهب غير متوفر في كل الأقطار و كونه موجود في الأرض الإلهية فهذه سمة تميزها عن بقية الأقطار الأخرى )

لكنهم هم أيضا ما أن يكونوا قد بدأوا سلوكا عنيفا و ظالما حتى يتعرضوا لكارثة كبيرة و ستظهر لديهم النتائج المحتمة للكفر , الذكر سيضاجع ذكر و سيعرضون الصبيان في بيوت كريهة و سيكون لدى البشر في تلك الأيام ضيق عظيم



(سأبدأ من الكلمات الأخيرة ( و سيكون لدى البشر في تلك الأيام ضيق عظيم )

هذه الضيقة أو الفتن و التي هي علامة مميزة لزمن النهاية لا تخلو رسالة سماوية من الحديث عنها

و ما أريد لفت النظر إليه هو اقتران الضيق العام لدى البشر بظهور هذه الإمبراطورية البيضاء و لا أعلم إن كان البياض المضاف كصفة لهذه الإمبراطورية له علاقة بما يسمى اليوم بالبيت الأبيض و الذي تصاغ في حجراته السوداء قرارات الحرب على الله

ما أردت إيصاله هنا هو أن هذه الإمبراطورية البيضاء هي أحد علامات الزمن الأخير

و لو عدنا إلى الأسطر التي تسبق لوجدانا دلائل أخرى تحتم علينا اعتبار أن المقصود بهذه الإمبراطورية ما يعرف اليوم بأمريكا

أولا : رغم أن اكتشاف أمريكا يعود تقريبا إلى حوالي خمس قرون إلا أنها لم تتدخل بالعالم الخارجي و بشكل ملموس إلا في نهاية الحرب العالمية الثانية حيث حسمت الحرب بطريقة وحشية و بسلاح لم يعرفه البشر من قبل

ثم أزداد عنفها الظاهر لنا بتبنيها للكيان الصهيوني و غزوها لفيتنام لكن كل هذا يندرج تحت ما يسمى بمصلحة الدول و ما تمليه هذه المصلحة من سياسة خارجية

فكل دولة و بغض النظر عن ديانتها تطمح أن تكون سيدة الممالك

لكن ما هو العنف الذي مارسته أمريكا ؟؟

إن الناظر بتمعن لما تقوم به أمريكا منذ سنوات قليلة مضت ليعجب كل العجب مما تفرزه أجهزتها المعنية للقمامة التي تسمى سياسة المصالح القومية و الذي على أساسه تنتخب القيادة التي تسير البلد

أمريكا لا تسير حقيقا لتحقيق مصالحها القومية لا في الشرق و لا بالغرب إنها تسير و بسرعة مرعبة نحو تحقيق مواجهة شاملة مع كل دول العالم

فالرئيس المنتخب لأجل تحقيق تحسين وضع مواطنه في الداخل ما أن يبيت ليلته الأولى في البيت الأبيض حتى ينسى برنامجه الانتخابي الذي جاء بموجبه للحكم

ليتحول بعد ذلك إلى جندي إسرائيلي لا هم له سوى السهر على مصالح هذا الكيان اللئيم

و قد لاحظنا كيف ُنسفت أكذوبة الديمقراطية عندما تعارضت هذه الديمقراطية و مخططات اليهود

قد يقول قائل أننا كعرب نعطي لإسرائيل حجما أكبر من حجمها

حتى خرج البعض و نادى بضرورة التخلص من عقدة المؤامرة أو عقدة النقص

الصحيح لو كانت الدول الإسلامية على قدر هذه المؤامرة التي تحاك لعذرنا الذي ينادي بالتخلص من عقدة المؤامرة و لقلنا معه بأن المسلمين يسيرون وفق منهج ( لست بالخب و لا الخب يخدعني )

لكن الصحيح و كما ترون لقد خدعنا و من لم يخدع منا أجبر على أن يكون من المخدوعين

صدقوني لسنا وحدنا من يعيش الخديعة فاليهود اليوم يحركون السياسة العالمية بخيوط أرق من خيط العنكبوت

نعم إنه عصر المال و الذهب الأصفر من يمتلك المال و المكر يستطيع تحريك الأساطيل و الجيوش لتضرب عنه

يستطيع أن يقلب الحق باطل و الباطل حق في ظروف هان المسلمون على أنفسهم فهانوا على الله

إنه العلو الثاني لليهود و المقرون بإفساد لا نظير لها لليهود في الأرض كما جاء في سورة الإسراء

و لمن قد يتساءل عن ضرورة هذا الكلام و في هذا الموضع تحديدا

أقول له لكي يتذكر من يقرأ هذه الكلمات بأنه سيأتي اليوم الذي يجهز فيه اليهود على أمريكا و تذكروا

فاليهود ليسوا معنيين بعظمة أمريكا إلا بقدر حاجتهم لهذه العظمة و ما أن تنتهي الحاجة تصبح هذه العظمة حجر عثرة يجب إزالته

عودة للبحث

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الصحيح أن العنف الغير مبرر للأمريكان قد بدأ مع المسلمين و قد يجد هنا البعض ما يبرر هذا السلوك من خلال نظرة اقتصادية بحته متعللا بحاجة أمريكا للنفط لكن هل ربحت أمريكا مما افتعلته من أحداث مع العالم الإسلامي ؟؟

كان النفط و إيراداته تصب في الخزانة الأمريكية بأبخس الأثمان

و أقل التكاليف

إذاً أمريكا تورطت و دفعت للدخول في حرب غير محسوبة النتائج ستجبرها النتائج التي ستؤول لها في كل يوم للانغماس بشكل أكبر في هذه الحرب و قد تجد نفسها في النهاية تخوض حرب وجود أو لا وجود يدفعها لاستخدام كل الشرور التي صنعتها من أجل التشبث بوهم الدول العظمى

فهل يستطيع الشعب الأمريكي المريض أخلاقيا و المتعب اقتصاديا أن يتحمل تكاليف حرب ليس لها نهاية ؟؟

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــ

رد مع اقتباس
  #6  
قديم 11-19-2004, 09:48 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
.
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,254
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي

تابع
ــــــــــــ
فهذه الإمبراطورية ستعكر كل شيء و تشرخ كل شيء و تملأ كل شيء بالشرور بسبب جشع مخز و عطش دنيء للثراء و ذلك في بلدان كثيرة إنما بخاصة في مقدونية و هي ستحرض الحقد و سيلجئون إلى كافة الحيل و حتى الحكم السابع الذي سيعطي الملكية لملك من مصر آت من سلالة

الهلينيين عندها ستصبح أمة الله الأكبر قوية من جديد و سيصبح أبنائها مرشدين لحياة جميع البشر

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تذكرون في بداية هذا البحث أنني قد طرحت سؤال عن حقيقة القطر المدعو في النبوءة ( بمصر )

و تذكرون أني قد أجلت الإجابة عنه لوقت أخر

و ها هو الحديث يعود من جديد عن مصر و سأحاول الإجابة عن السؤال السابق بمقدار ثم نثبت الإجابة عنه في جزء قادم إن شاء الله

إن المشكلة في هذه النبوءات المنقولة هو تدخل كتابها و جامعيها في محاولة تفسير هذه النبوءات

و بالطبع فإن القوى العالمية المسيطرة في ذلك العصر ستلقي بضلالها على هذا التفسير

لذلك يجب التحرز و التثبت من أسماء المدن و الدول المشار إليها في أي نبوءة

و لحل المشكلة التي تواجهنا الآن في معرفة كنه هذا القطر المسمى زورا بمصر دعونا ندقق في السطور الأخيرة التي وردت في السابق

لنخرج منها بعناصر تقودنا إلى حقيقة هذا القطر

ــــــــــــــــــــــــــــــ

(و حتى الحكم السابع الذي سيعطي الملكية لملك من مصر آت من سلالة الهلينيين عندها ستصبح أمة الله الأكبر قوية من جديد و سيصبح أبنائها مرشدين لحياة جميع البشر )
ـــــــــــــــــــــــ


ماذا نجد في هذه السطور ؟؟؟

نجد في السطور السابقة أمور عدة و مهمة جدا

أولها : أن حرب هذه الإمبراطورية البيضاء و شرورها ستكون ضد أمة الله الأكبر لأن و كما يظهر فإن معانات هذه الأمة ستنتهي بخروج قائد عظيم و صالح

ثانيا : هذا القائد أو الأمير سيكون من سلالة الهلينيين

و هن تتضح عملية التلاعب بالأسماء سواء أسماء المدن أو الأشخاص

نحن نعلم أن الأمة لن تنهض من جديد إلا بظهور قائد و مصلح على مستوى الأحداث و الأخطار المحيطة بهذه الأمة

و لكي لا نطيل الحديث و لكي لا نتشعب في موضوع كنت قد طرحته في مواضيع كثيرة

فليس هناك قائد على مستوى هذه الأحداث سوى الذي وصفه رسول الله صلى الله عليه و سلم في الحديث


لتملأن الأرض جورا وظلما ، فإذا ملئت جورا وظلما ، بعث الله رجلا مني ، اسمه اسمي ، فيملؤها قسطا وعدلا ، كما ملئت جورا وظلما



إذاً فهذا القائد الذي سينهض بأمة الله الأكبر ليس من سلالة الهلينيين بل من سلالة الهاشميين من قريش عترة محمد صلى الله عليه و سلم و سنرى إن شاء الله لاحقا ما يسند هذا القول

إذا فمصر هنا الحجاز و الله أعلم

و بذلك و لو صح هذا التصور فهذا يعني

أن يحكم سبعة ملوك من آل سعود يكون الويل و الثبور في زمن حكم السابع

و بهذا فمقدونية ما هي إلا مكة أو المدينة المنورة و الله أعلم

حيث ستعاني إحداها أقسى أنواع الظلم و الشرور

ـــــــــــــــــــــــــ

يتبع إن شاء الله



رد مع اقتباس
  #7  
قديم 11-20-2004, 05:31 AM
جريرالصغير جريرالصغير غير متصل
الوافي للمنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 445
معدل تقييم المستوى: 10
جريرالصغير is on a distinguished road
افتراضي

سبحان الله

وهذا استنتاج مثير ، فهو استنتاج لا يمكن معه جمع الجهتين من النصوص إلا بهذا

أكمل أخي

رد مع اقتباس
  #8  
قديم 11-21-2004, 02:54 PM
deeb aljabal deeb aljabal غير متصل
الوافي للمنتدى
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 321
معدل تقييم المستوى: 10
deeb aljabal is on a distinguished road
افتراضي

alsalm aleleekom brother i hope in sha allah you are fine and iwish all the best for your new montada alfetn
i am sorry for

using english


but do you remember the letter of nostradamos to his king tellng him about what will happen in the comming days ....and this letter countain a paragaraph about a place who is very holy place and nostradamos called it ..... the place of prophet ibrahim (accim) will sroundd by the force of disbelever empire
and its allice so this place will be sad for sometime and because of this god will destroy this empire and its frendes......and after that a very nice person will appears in accim

so .....now ... whats the meaning of accim

when anyone read this word from right to left ....it will be micca

so thats give us a sign that Nostradamos find a source of information in very secret books like what you are trying to said about qoomraan


so thank very much and i wish if you may please countinue your nice research
your brother
deeb aljabal


التعديل الأخير تم بواسطة deeb aljabal ; 11-21-2004 الساعة 03:22 PM
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 11-21-2004, 11:56 PM
hamel almesek hamel almesek غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 59
معدل تقييم المستوى: 10
hamel almesek is on a distinguished road
افتراضي

اهلا و مرحبا بك اخي الكريم ..و هذا رابط تستطيع أستعماله لكتابة بالعربية, http://63.175.194.25/index.php?ln=ara
( أنظر على اليسار , ستجد لوحة ألواح ..اظغط عليها)
الأخ "ذئب الجبل" يبارك لكم منتداكم ويذكركم بالرسالة اللتي بعثها نوسترا دامس الى الملك وذكر له فيها عن أحداث الحصار والتي ستتم في مسقط رأس ابراهيم عليه السلام والتي سيليها ظهور شخصية راقية في منطقة مسماة ب accim
يقول الأخ المشارك : لاحظوا لو عكسنا القرائة لحصلنا مع مكة..
فما رأيكم.؟
______
اخي ردي سيأتيك لاحقا...

رد مع اقتباس
  #10  
قديم 11-22-2004, 12:06 AM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
.
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,254
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي

الأخ الفاضل ذيب الجبل
حياك الله و مرحبا بك بيننا
أخي الفاضل : يعلم الله أن ذات الأمر الذي تكلمت عنه هو ما يخالجني من شعور
أنا مقتنع مئة بالمئة بأنه ما كان لهذا الرجل أن يأتي بشيء من عنده لولا أعتماده على
كتب اليهود
على فكرة ذات الكتاب الذي نناقشه اليوم معمول بنفس الإسلوب الشعري
لكنه معمول وفق نظام السداسيات اليونانية و ليس كما هو الحال عند دامس ( رباعيات )
أما بالنسبة لطلبك الأخير فالأمر سيحسمه الأخ حامل المسك حيث سأطلب إليه ترجمة الرسالتين
بحيث نرى من خلال ترجمته التي نثق بها بعض الأمور التي يمكن لها أن تؤثر على عملية إكمال أو عدم إكمال
بحث نبوءات داموس
حياك الله أخي ذئب الجبل مرة أخرى
و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

رد مع اقتباس
  #11  
قديم 11-24-2004, 03:24 PM
جريرالصغير جريرالصغير غير متصل
الوافي للمنتدى
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 445
معدل تقييم المستوى: 10
جريرالصغير is on a distinguished road
افتراضي

ترجمة لو سمحتم

مع شكرنا لذيب الجبل

رد مع اقتباس
  #12  
قديم 11-24-2004, 06:26 PM
hamel almesek hamel almesek غير متصل
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 59
معدل تقييم المستوى: 10
hamel almesek is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جرير الصغير
ترجمة لو سمحتم

مع شكرنا لذيب الجبل
الأخ "ذئب الجبل" يبارك لكم منتداكم ويذكركم بالرسالة اللتي بعثها نوسترا دامس الى الملك وذكر له فيها عن أحداث الحصار والتي ستتم في مسقط رأس ابراهيم عليه السلام والتي سيليها ظهور شخصية راقية في منطقة مسماة ب accim
يقول الأخ المشارك : لاحظوا لو عكسنا القرائة لحصلنا مع مكة..
فما رأيكم.؟

رد مع اقتباس
  #13  
قديم 11-24-2004, 10:37 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
.
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,254
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي

تابع
ـــــــــــــــــــ
في مقدمة طوية اقتصرت منها على ما سيأتي يخاطب الكتاب الذين لم يتدنسوا من بني إسرائيل قبيل السبي البابلي
ــــــــــــــــــــــ
عندما ترك شعب الأسباط ألاثني عشر مصر واتجه بقيادة أدلاء أرسلهم الله فقد سار في الليل على ضوء عمود من نار
و طيلة النهار خلف عمود من سحاب و على هذا الشعب أقام قائد له العظيم , موسى الذي كانت ملكة قد وجدته عند ضفة مستنقع فأخذته , و أنشأته مسميه إياه أبنها , و كان يدل الشعب الذي كان الله يقوده إلى خارج مصر , و عندما وصل إلى جبل سيناء أعطاه الله من أعالي السماء الشريعة حيث كان قد كتب على لوحين كافة وصاياه و أمر بالامتثال لها
فمن عصاها سيعاقب بحسب الشريعة , إما بأيد البشر ,
أو إذا أفلت من انتباه الناس فسيفنى بكل أنواع العقاب , كان إله السماء قد جعل من الأرض خيرا مشتركا للجميع و للجميع أعطى الغبطة و جعل في الصدر ذكاء لامعا
فليس سوى من أجل هؤلاء البشر إنما تنتج الأرض الخصبة ثمرها بنسبة مائة لواحد و تحقق معايير الله و هم مع ذلك سيعانون من المصيبة و لن يفلتوا من الطاعون , بلى فبتخليهم عن نعمك الرائعة فإنك ستذهب أنت أيضا مغتربا , طالما أن قدرك أن تترك أرضك المقدسة و ستقاد إلى عند الآشوريين و سترى أبنائك الفتيان و نساءك مستعبدات لأعدائك و كافة مصادرك و ثرائك سيفنى و كل قطر سيكون ممتلئا بك و كل بحر و كل سيكون كارها لأعرافك
بلدك كله سيصبح صحراء , المذبح بصلابته , و هيكل الله الأكبر و كافة الأسوار الطويلة ستسقط على الأرض لأنه بدل أن تطيع في قلبك شريعة الله الأبدي المقدسة فقد انحرفت عنها , لتعبد أصناما كريهة . فلأنك لا تخشى الله , لم تقبل بعبادة الأب الخالد لجميع البشر , لتعبد أصنام بشر لذلك سيصبح بلدك الخصب طيلة سبع عشرات من الزمن كما و هيكلك الرائع صحراء لكن تمام السعادة حفظت لك في النهاية
مع مجد عظيم جدا بحسب ما قد منحك الله وأحد البشر , و أنت فابق من جانبك مخلصا للشرائع المقدسة لله الأكبر , عندما سينهض ركبتك المتعبة باتجاه النور
ـــــــــــــــــــــــ
يخاطب الكتاب بني إسرائيل و يقول لمن بقي في قلبه شيء من الصلاح أنه و طالما بقي في قلبك الإخلاص لله فإن الله سيهديك
في الزمن الذي سيشع فيه نور الشريعة المحمدية
و التي نجدها من خلال النص القادم حيث تم تحريف النبوة إلى مملكة اعتقادا منهم أن الله سيخلصهم كما فعل معهم أيام الملك طالوت
ـــــــــــــــــــــــــــــ
و عندها سيبعث إله السماء بملك و سيحاكم كل إنسان في الدم و في سطوع النار , وثمة أيضا سبط ملكي ستبقى سلالته معصومة , فهي التي مع دوران الزمن ستسود و ستبدأ بتشييد أفنية الله الجديدة , و سينهب ملوك فارس كلهم ,
ـــــــــــــــــــ
إذا ملك ( نبي ) يخرج منه سبط نبوي ( هم بقية الخلفاء الإثنا عشر الذين ذكرهم رسول الله صلى الله عليه و سلم
هؤلاء الخلفاء سيتسلمون السلطة نتيجة لدوران الأزمنة أي أن سلطتهم لن تكون متتالية أو متعاقبة و ستكون مهمة الأول منهم
بناء مساجد الله ( أفنية الله الجديدة )
و سيستولي هذا الخليفة على أسلحة و ثروات بلاد فارس و سيقضي على ملوكهم أي إيران و ما جاورها من جمهوريات روسيا و التي تعتبر من أرض فارس
ثم لاحظوا في المقطع القادم ,
كيف يعبر النص عن الأسلحة الحديثة و يصفها بــ ( الحديد الذي يشغل أي يصنع بمشقة )
أي أن هذا القائد سيستولي على هذه الأسلحة و الثروات لتكون عونا له في ما هو مقدم عليه من النهوض بأمة الله الأكبر
حيث سيعاد بناء المسجد ليعود كما كان في الزمن الذي قبله
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
الذهب و النحاس و الحديد الذي سيشغل بمشقة , لأن الله نفسه سيرسل رؤيا ليلية و سيوجد الهيكل عندها من جديد كما كان في السابق
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الآن يقدم لنا الكتاب مجموعة من النبوءات الخطيرة و التي تعبر عن كوارث و ويلات تنتظر بعض الأقطار و المدن و نبدأ بالنبوءة الأولى بخصوص بابل
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــ

وحي ضد بابل
ويل لك يا بابل و لك يا جنس الآشوريين
سيأتي يوم يسمع فيه صفير في بلد الخاطئين كله , و في كل قطر للبشر الفانين صرخة حرب , و بلية من الله الأكبر توجه الأناشيد ستدمرهم , لأنه من أعالي الأجواء آه يا بابل , سينزل ضدك يوم من السماء و سينزل ضدك من المناطق المقدسة الغضب الأبدي و سيدمرك مع أبنائك إلى الأبد
عندها ستصبحين كما كنت قبل أن تكوني , كما لو لم تكوني قد ولدت أبداً
عندها ستمتلئين بدمك , ما كنت أنت نفسك فيما مضى
لقد سفكت دم الرجال الفاضلين , الرجال الأبرار , الذين يصيح دمهم حتى يومنا هذا باتجاه أعالي السماء
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــ
تكاد أن النبوءة أن تكون محيرة , فعناصر هذه النبوءة عديدة يمكننا أن نجملها بما يلي
أولا : المدينة المدمرة بابل و هذا اسم يمكن أن يحرف أو يغير إما لعجز الكاتب عن فهم الاسم الحقيقي أو لغاية في نفسه
ثانياً : سيتم قصف هذا القطر أو المكان انطلاقا من أرض مقدسة
ثالثا : سيكون في ذلك زمن بلية و حرب ستعم الأرض كلها
رابعا : النبوءة تشير إلى هلاك كلي لبابل و هذا الأمر قد يكون فيه مبالغة أو أن يكون حقيقي مئة بالمئة
ــــــــــــــــــــــــــ
الآن دون شك فذهنك أخي قد جال في هذه النبوءة حول العراق ذلك لتحقق أكثر الشروط عليه
فبابل مدينة من العراق حقيقتا
و قد قصف جوا من الحجاز و ربما من فلسطين و لا ندري
و مسألة دمار العراق قد يكون فيها مبالغة من ناقل النبوءة خصوصا إذا ما علمنا مقدار الحقد الذي يكنه اليهود لبابل
ـــــــــــــــــــــــ
لكن و من منظار أخر
فبابل اسم يطلق على كل مدينة متجبرة يتوعدها الله بالهلاك و قد رئينا كيف أطلق هذا الاسم على أمريكا و روما في أسفار اليهود و النصارى ذلك لمن تابعني في منتدى القلعة
قد يكون الدمار الآتي من السماء و من أرض مقدسة هو تعبير عن عملية جوية أخرى من الطراز النووي ينفذها أشخاص من فلسطين أو الحجاز
و لكي لا نستبعد جميع الخيارات فهناك إشارات و دلائل إلى أنه سيكون لليهود دور كبير في إهلاك أمريكا كما جاء في أسفار أخرى
مما لا شك فيه أن غياب أمريكا سيعمم الحرب و يؤججها في كل الأرض هذا إن لم يكن دمار أمريك في أوج حرب كونية تنقلب من خلاها المعايير و التحالفات التي نراها اليوم
أما ما يخص دم الأبرار فأمريكا قد سفكت الكثير منه و القادم أعظم
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
يتبع إن شاء الله

رد مع اقتباس
  #14  
قديم 11-25-2004, 03:36 AM
deeb aljabal deeb aljabal غير متصل
الوافي للمنتدى
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 321
معدل تقييم المستوى: 10
deeb aljabal is on a distinguished road
افتراضي

الاخ الفاضل ابوسفيان تحياتنا لك و الاخوة الكرام حامل المسك و جرير الصغير حفظهما الله

وبانتظار اكمال بحثك الشيق ان شاء الله

رد مع اقتباس
  #15  
قديم 11-25-2004, 08:47 PM
abo sfyan abo sfyan غير متصل
.
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
المشاركات: 3,254
معدل تقييم المستوى: 10
abo sfyan تم تعطيل التقييم
افتراضي

مرحبا بك أخي ذيب الجبل
سأكمل إن شاء الله فكن معنا بارك الله فيك

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:50 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.